رواية هناء ( الجزء 2)


لم يتفقدها عمر لضيق الوقت فكلف السائق الخائن بتفقدها وما كاد يصل في نصف الطريق وبينما هو غاط في نوم عميق قفز السائق من الطائرة تاركا إياه فيها، تحطمت الطائرة وانفجرت في عمق البحر وما أن تأكد من موته حتى ذهب ليبشر جيمس الذي نائبا عنه بينما كان في المقابل عمر الذي وجد مرميا في طرف الشاطئ يطلب النجدة ولكن لا أحد يرد ولكن كيف نجى؟ قفز من الطائرة وتلقى إصابة بالغة في اليسرى اصطدم بصخرة ضخمة فلم يستطع أن يقاوم ألم ذراعه ونزيفها  والضربة التي تلقاها في رأسه فسقط أرضا وأغمي عليه ،أصابت إحدى الشظايا المتطايرة وجهه مما أدى إلى تشوهه

شركة أير فرونس

الساعة الخامسة والنصف مساء

أخذ جيمس ورقة مزيفة يتحدث فيها ورثه له حالما مات وختم عليها باسم عمر،ذهب إلى القاضي وطلب تصريحا لبيع بعض الممتلكات لكن محاميه لم يقتنع بهذا لذا أجرى تحقيقا صغيرا في الموضوع حيث أنه فورما تأكد أن هنالك مآمرة طلب من القاضي تمديد المدة كي يبحث فيها عن دليل يبطل فيها زعم جيمس بالاستيلاء على ممتلكات عمر لكن القاضي أجابه قائلا : »مثلك مثل الباقون أنا متأكد بأن هنالك خدعة ما ثم لم أرى في حياتي شخصا يترك كل ممتلكاته لصديقه تاركا وراءه والديه ولو كانت العلاقة بينهم ليست جيدة فما بالك بالذي أحبهما وخدمهما هذا محال ولكن استمع إلي يا بني القانون لن يسمح بهذا إن جهزت الأوراق سأتركها لدي ثلاثة أيام ،أسرع وأحضر الدليل » شكره وذهب مسرعا يتفقد مكتبه وأخيرا وجد شريط فديو لمقطع أثناء ذهابه لم يكن بوسعه رؤية الأوجه ولكن ما يبحث عنه وجده أسرع إلى القاضي يقدم له الدليل  ولكنه لم يصل إليه لتدخل الخونة، وانتهت المهلة بإعطائه التصريح، ولكنه لم يستسلم ولم يؤمن بموت عمر فاعتبره الجميع مجنونا يبحث عن شيء اندثر منذ وقت طويل ،حتى أهله فقدوا الأمل في إيجاده فتيقنوا أنه حقا قد توفي.

الجزيرة النائية

منتصف النهار

وجد من قبل عجوز يعيش وحده في الأدغال،عالجه ببعض الأعشاب التي وضعها على ذراعه و وجهه الذي صلح لكن لم يبق شكله كما كان سابقا عند استيقاظه كان يردد كلمات غريبة لم يكن شيئا واضحا منها ولا من معناها ،إثر ذاك الحادث تلقى ضربة قاسية على رأسه مما أدى إلى فقدان ذاكرته ،أعطيت له شخصية أخرى فقد تحول إلى مسيحي مهووس بالزراعة والأرض يقضي معظم وقته معها أما عن تصرفاته وأخلاقه فقد بقيت كما هي وعلى تلك الروعة كان العجوز يعده ابنا له ،ينصحه كل مرة بالبحث عن هويته لكنه كان غير مهتم بهذا قط

ظل دانيال يبحث عن الحقيقة فقد كان متيقنا أن الجاني مهما كان ذكيا لابد أن يترك دليلا وراءه ،كمثل غيره فقد الأمل وفي اليوم الذي قرر فيه كل هذا وبينما كان في أرشيف الشركة يكمل آخر الإجراءات لنقل ممتلكات عمر إلى جيمس لمح صندوقا في آخر الغرفة في الزاوية أكله الفضول لمعرفة مايحويه فإذا به يجد قرصا في أسفل الصندوق ولكنه مقسما إلى نصفين ،أخذه إلى مستودع المحركات فقد أخبره أحدهم أنه يمكن إصلاح الحاسوب ولواحقه ،أخبره بخطورة الموضوع وأنه يجب أن يبقى سريا مع إصلاحه في أسرع وقت ممكن ،صلح وشغل شريط الفيديو لكنه لم يجد فيه ما كان يبحث عنه ،أخبره المصلح أن بإمكانه أن يعرض أي شيء صور أو سجل من وقت ما اشتري ولكنه  أخبره بأن عليه القيام بأمر مهم و أثناء هذا سمع قرقعة في الجوار واكتشف أنهم أعوان جيمس الذين اكتشفوا مكانه

Catégories :New

2 commentaires

  1. هل توجد تكملة للرواية؟

    Aimé par 1 personne

  2. ان شاء الله يوجد ، ساسال الكاتبة هناء لتطلعنا على القادم باذن الله

    J'aime

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion /  Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion /  Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion /  Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion /  Changer )

w

Connexion à %s

%d blogueurs aiment cette page :